KFCRIS Logo

تعليقات


وُضع نظامُ الكفالة في دول الخليج تحتَ المجهر بانتظام في العقود الأخيرة؛ وذلك بسبب مخالفات للاتفاقيات والمعايير الدولية المتعلقة بحقوق الإنسان وحقوق العمال. وفي حين سعت بعضُ دول الخليج إصلاحَ أنظمة الكفالة الخاصة بها، إلا أنَّ المملكةَ العربية السعودية أعلنت بجرأة عن إصلاحات شاملة في نظام العمل في أكتوبر ٢٠٢٠م؛ وذلك من خلال فرض صارم وواضح لمبادئ إسلامية، متجذرة بدرجة أساسية في العدل والإنصاف في معاملة العمال الوافدين. وتتماشى إصلاحاتُ نظام الكفالة هذه مع المصالح الاقتصادية والسياسية للمملكة العربية السعودية، علاوةً على كونها مُكَمِّلةً لمبادئها الدينية الإسلامية، والتي تُظهر على نطاق واسعٍ القوانينَ والمعايير الأخلاقيةَ والدينية المتعلقة بعلاقات العمل التعاقدية للعمال. وفي ضوء تأثير جائحة فيروس كورونا المستجد (كوفيد-١٩)، فإن إصلاحاتِ العمل هذه ليست من صميم رؤية السعودية ٢٠٣٠ فحسب، بل هي مرتبطة أيضاً بأه
إقرأ المزيد
في الجدل الأخير حول الإسلام في فرنسا، وكذلك في نهج الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون، بعد خطابه في أكتوبر 2020م حولَ «مكافحة الانفصالية»، ودعوات حكومته لتعزيز القوانين الأمنية للسيطرة على ثقافة المساجد، بعد قطع رأس مدرس المدرسة الثانوية صموئيل باتي في الشهر نفسه – شاهدنا إجماع الرئيس الفرنسي وأنصاره على الحاجة إلى «القِيَم الجمهورية» في الإسلام الفرنسي، وهي احترام «اللائكية»؛ والتي يُنظر إليها في الغالب على أنها الترجمة الفرنسية لكلمة «العلمانية». يسعى هذا التعليق لتوضيح مفهوم العلمانية، سواء في التاريخ الفرنسي بشكل عام أو تجاه الإسلام في التاريخ الفرنسي بشكل خاص.
إقرأ المزيد
مع تبلوُر المرحلة الانتقالية في واشنطن، ستتجهُ المناقشاتُ في العواصم الغربية لامحالةَ نحوَ بعض القضايا مثل، كيفية التعامل مع إيران، والصراع الإسرائيلي الفلسطيني، والحروب في اليمن وليبيا، ونحو ذلك. وإلى جانب هذه القضايا، تأتي مسألة إعادة تقييم البنية الأمنية في الخليج والمنطقة ككلٍّ، وهي مسألةٌ تدعم بعضَ هذه القضايا تقريباً من منظورٍ خاص. وسيكونُ لمخطِّطي السياسات في العواصم الغربية تصوراتُهم الخاصة حولَ النتائج المَرجُوّة في المنطقة، ولكن عندما يُوازنون خياراتِهم، يجبُ عليهم أن يضعوا في حسبانهم أن هيكل البنية الأمنية قد يحدُّ، عن غير قصد، من فاعليتها. إن تصميم طريقة جمع الشركاء في الشرق الأوسط لإجراء حوار حولَ السلام والأمن، وكذلك الإجراءات المتخذة لتحقيق ذلك، لا يقِلُّ أهميةً عن تنفيذ وتطبيق الرؤية التي تجعلهم يلتفُّونَ حولَها.
إقرأ المزيد
يستعرض المقال التداعيات الداخلية والإقليمية للحرب بين الجيش الإثيوبي الفيدرالي والجبهة الشعبية لتحرير إقليم تيغراي، وتأثيرها في مستقبل الديمقراطية في البلاد.
إقرأ المزيد
يتساءل هذا التعليق هل تطلعات المسؤولين الأتراك والإيرانيين لقيادة العالم الإسلامي واقعية؟ يرى المؤلف أن تركيا في عهد رجب طيب أردوغان، تزعم بأنها تمثّل السنة، وتتحدى قيادة مصر والمملكة العربية السعودية للعالم العربي، في حين تسعى إيران في عهد علي خامنئي للانتقام من الخلافة العربية المتمثلة في الإمبراطورية الأموية، بدعوى الانتقام "للشهداء" من أسرة الخليفة علي، لاسيما ابنه الحسين. ويجادل التعليق بأن كلا الهدفين غير واقعيين ويستحيل تحقيقهما.
إقرأ المزيد
تُشير تقديرات متعددة إلى أن المملكة العربية السعودية قد يكون لديها أحد أعلى معدلات هدر الغذاء على مستوى العالم؛ ومن العوامل الرئيسة التي أدت إلى ذلك: الثقافة، وتقدير قيمة الغذاء، والسياسة، وعوامل الصناعة، إضافة إلى الوعي والاهتمام المجتمعي. ومع ذلك يهدف برنامج التحُّول الوطني السعودي لإحداث تحُّول في الرعاية الصحية، وتجنب المخاطر التي تُهدِّد الصحة، وهو هدف يتضمن تحسين إعداد الغذاء، وإرساء ممارسات أفضل لاستهلاكه. ومن ثمَّ فإن هذا التعليق يُسلط الضوء على القضايا الرئيسية المتعلقة بالغذاء والاستدامة في المملكة، وبالنظر إلى الأراضي الصالحة للزراعة في المملكة العربية السعودية، وندرة موارد المياه، يناقش التعليق الأبعاد المحلية للتأثيرات البيئية والاجتماعية والاقتصادية للاستهلاك الغذائي غير المُستدام، ويختتم بثلاث توصيات تتعلق بالسياسات، وقد تُعد أيضاً أُسساً للتغيير التحويلي.
إقرأ المزيد
يعد آية الله كمال الحيدري أحد أهم المتناولين للفكر والفقه الشِّيعي الإماميّ، في الآونة الأخيرة، وكان يُقدم محاضراته عبر قناة الكوثر الإيرانيَّة، لكن على ما يبدو أنَّه خرج عن نطاق ما كان مألوفًا وترضى به المؤسسة الفقهية في مدينة قمَّ، فأوقفت القناة المذكورة برنامجه، فبث تلامذته محاضراته على قنوات في اليوتيوب، وحظي بسمعة كبيرة في الوسط الشيعي وغيره، وملخص فكرته أنّ الفقه والعقيدة بُنيت على الرِّوايات والأخبار، فكيف تكون من المسلمات، حتى لا يجوز نقدها، وظهر بنتيجة أن الأنشطة الهادفة إلى التقريب بين المذاهب الإسلاميَّة، لا جدوى منها فالمذاهب تُكفر بعضها بعضًا، وقد كشف عبر حواراته أن فقهاء الشيعة على الإطلاق يكفرون مِن لا يقر بولاية علي بن أبي طالب، مثلما هي مرسومة في العقيدة الشيعية، ولهذا السبب ثار عليه فقهاء الحوزة الدينية في قمّ يتصدرهم أحد المقربين من مكتب مرشد الثورة الإسلامية علي خامنئي.
إقرأ المزيد
مع أن قطاع السياحة كان أحد القطاعات الاقتصادية الأشد تضررًا من جائحة كوفيد-19، فإن هذه الفترة تتيح للقطاع فرصًا كبيرة لتعزيز قدرته التنافسية والاستعداد لاستقبال أعداد كبيرة من الزوار الدوليين مرة أخرى. يمكن لقطاع السياحة في المملكة تحويل هذه الأزمة إلى فرصة من خلال تطوير نفسه، وذلك بهدف تسخير رأس المال البشري وتشكيل جزء أساسي من اقتصاد المملكة القائم على المعرفة. هناك عدة مسارات لبناء ما يمكن أن نطلق عليه السياحة القائمة على المعرفة، تتمثل إحداها -والتي يركز عليها هذا التعليق- في تعزيز معرفة العاملين في قطاع السياحة حول منطقتهم المحلية عن طريق التدريب، بحيث يصبح هؤلاء العاملون قادرين على نقل تلك المعرفة للزوار بشكل أفضل.   ومن الجدير في هذا الصدد النظر في تجربة اليابان، التي تقوم عادةً بتوثيق معرفة الأفراد بالمنطقة المحلية عن طريق إجراء تقييمات تهدف إلى تحسين قدرات القوى العاملة في
إقرأ المزيد
ستحين قريبًا نهاية السنوات الخمس الأولى من مراحل «رؤية السعودية 2030»، وفقًا لإحصائيات الربع الأول من عام 2020م، ارتفع معدل السعْودة إلى 20٪، وستواصل المملكة العربية السعودية جهودها لخلق فرص عمل لمواطنيها الشباب خلال فترة خمس السنوات التالية. هناك طريقتان لخلق فرص العمل في سوق العمل السعودي؛ إحداهما عن طريق توطين الوظائف القائمة التي يشغلها الوافدون حاليًّا، والأخرى هي خلق فرص عمل جديدة. وبالنظر إلى أن الطريقة الثانية ليست في المتناول إلى حد كبير حاليًّا بسبب تداعيات جائحة فيروس كورونا، فمن المرجح أن تكون الطريقة الأولى ذات أهمية محورية في سياسة خلق الوظائف في الفترة الحالية، لكن العقبة الرئيسة أمامها هي وجود فجوة كبيرة في الأجور بين السعوديين والوافدين؛ إذ لن يرغب عدد كبير من السعوديين الباحثين عن عمل، وخاصة الذين يعيشون في المراكز الحضرية بقبول وظائف تقل رواتبها عن 4000 ريال سعودي شهريًّا على سبيل المثال، ب
إقرأ المزيد
أثار الانقلاب العسكري في مالي ردود فعل دولية وإقليمية قوية، في حين لقي في الداخل ترحيبًا جماهيريًّا كبيرًا.  هذا التعليق يتناول التداعيات المحليّة والإقليميّة والدوليّة والمواقف المعلنة والأسباب والأطراف المشاركة في عملية التغيير.
إقرأ المزيد


KFCRIS Logo

مركز الملك فيصل للبحوث والدراسات الإسلامية

صندوق البريد: 51049
الرياض 11543
المملكة العربية السعودية
رقم الهاتف: 966114555504+
رقم الفاكس: 966114659993+
البريد الإلكتروني: kfcris@kfcris.com

للاشتراك في اخبارنا

نقوم بإرسال إعلانات عن فعالياتنا القادمة بالإضافة إلى النشرة الإخبارية عن إصداراتنا ومشاريعنا وفعالياتنا السابقة
جميع الحقوق محفوظة لمركز الملك فيصل للبحوث والدراسات الإسلامية © 2021