قضية الأقليات في سوريا: من الحظر إلى الحضور الطاغي


تتناول هذه الدراسة قضية الأقليات في سوريا من خلال رصد توزيع الأقليات العددي والجغرافي وأوضاعها الاقتصادية والسياسية والاجتماعية قبل اندلاع الثورة السورية في منتصف مارس عام 2011م، في ظلّ الحظر غير المكتوب الذي مارسته السلطة في سوريا منذ الاستقلال تجاه تناول مثل هذه الموضوعات، وعدم إتاحة البيانات اللازمة للدراسة والمقارنة. وترصد الدراسة تغيّر أوضاع الأقليات بعد الثورة، وحضورهم إلى المشهد السياسي السوري حتى أصبحوا قضيةً رئيسةً ومركزيةً فيه. وتركّز الدراسة في تأثير الأزمة السورية في الأقليات، وموقف هذه الأقليات منها، والمواقف المتعددة من هذه الأقليات خلال الحراك المعارض للنظام السوري؛ فترصد موقف النظام السوري منها، وكذلك موقف المعارضة السورية، والموقف الديني الخارجي. وتقدّم الدراسة نماذج لاستهداف الأقليات في الصراع المسلّح الدائر في سوريا، وموقف هذه الأقليات في الخطاب الدولي. وتقدّم الدراسة في نهايتها استشرافاً لمستقبل الأقليات في سوريا بعد إمكانية التوصّل إلى حلّ سياسي للأزمة السورية.

الاشتراك في النشرة الإخبارية

تتضمن النشرة الإخبارية على مقالات أخر الإصدارات، والمشاريع البحثية، والفعاليات

اتصل بنا

مركز الملك فيصل للبحوث والدراسات الإسلامية
الرياض 11543
المملكة العربية السعودية
رقم الهاتف: 00966114652255
رقم الفاكس: 0966114659993
صندوق البريد: 51049
البريد الإلكتروني: kfcris@kfcris.com

جميع الحقوق محفوظة لمركز الملك فيصل © 2016