KFCRIS Logo

تغّيرات الحراك الديني في الصين في عهد شي جين بينغ و تبعاته على العلاقات الصينية-السعودية


محمد السديري

تهدف الدراسة إلى إعطاء القُرَّاء لمحةً عامة عن أحدث التطورات التي شهدتها الصين فيما يتعلق بإدارة الدولة لمسألة الإسلام، فضلًا على النتائج والآثار التي ألقت بظلالها على العلاقات الصينية - السعودية.
وتنقسم الدراسة إلى أربعة أقسام رئيسة: تناقش في قسمها الأول التحول الجاري في نظام حكم الحزب الواحد في الصين، الذي يسهم في وضع الضوابط الدينية الجديدة في سياقها كخلفية للتحول على نطاق المنظومة السياسية ككل.
ويتناول القسم الثاني منها النهجَ التقليدي لدولة الحزب الواحد تجاه المجال الديني وأساليب إدارة هذا المجال وضبطه. في حين يسلط القسم الثالث الضوءَ على بعض التغييرات الطارئة في إدارة الدولة للمجال والنشاط الديني، وهو ما يدل على الخروج عن النهج التقليدي للسيطرة، وبخاصة فيما يتعلق بالإسلام ويناقش بعض العوامل التي غيَّرت مواقف دولة الحزب الواحد تجاه ذلك، بما في ذلك، على سبيل المثال: الدور السعودي المُتَصَوَّر في هذا الخصوص.
كما ينظر القسم الأخير في بعض النتائج التي قد تترتَّب على ذلك من أجل تطوير العلاقات الصينية السعودية في المستقبل، ويقدم في المقابل بعض التوصيات حول السياسات الرامية إلى تجنب مثل هذه النتائج.


الترجمة العربية لكامل الدراسة غير متوفرة حالياً.

الاشتراك في النشرة الإخبارية

تتضمن النشرة الإخبارية على مقالات أخر الإصدارات، والمشاريع البحثية، والفعاليات

اتصل بنا

مركز الملك فيصل للبحوث والدراسات الإسلامية
الرياض 11543
المملكة العربية السعودية
رقم الهاتف: 00966114652255
رقم الفاكس: 0966114659993
صندوق البريد: 51049
البريد الإلكتروني: kfcris@kfcris.com

جميع الحقوق محفوظة لمركز الملك فيصل © 2016