KFCRIS Logo

رئيسة منتدى غاندي: مهمة المجتمع الدولي يجب أن تحمل رسالة السلام ونبذ العنف ومواجهة سلبيات العولمة

التاريخ: 2018-09-26

محاضرة عامة | | 2018-09-26

شددت ناشطة هندية على ضرورة الاهتمام بفكر المهاتما غاندي في عالمنا المعاصر أكثر من أي وقت مضى، من أجل المساهمة في إنهاء الصراع والعنف في العديد من مناطق العالم ومن أجل إحلال السلم، والتأكيد على أن مهمة المجتمع الدولي يجب أن تحمل رسالة السلام ونبذ العنف التي كان يحملها غاندي وعاش ومات من أجلها.

جاء ذلك خلال المحاضرة التي قدمتها شوبهانا رادهاكريشنا، رئيسة منتدى غاندي للحوكمة الأخلاقية للشركات في الهند، في مركز الملك فيصل للبحوث والدراسات الإسلامية بعنوان «القيادة التحولية عند المهاتما غاندي: أهميتها في العالم المعاصر»، بحضور سفير الهند لدى المملكة أحمد جاويد، وعدد من الدبلوماسيين والأكاديميين والجمهور، وذلك مساء الأربعاء 16 المحرم 1440هـ الموافق 26 سبتمبر 2018م، وقد أدار المحاضرة أستاذ العلاقات الدولية بجامعة نايف العربية للعلوم الأمنية د. يحيى الزهراني، ويمكن مشاهدة المحاضرة في قناة المركز على موقع يوتيوب (KFCRIS).

وقالت: إن غاندي كرَّس حياته بحثًا عن الحلول لإنهاء الصراع والانقسامات وإنهاء عنف المستعمر، وركزعلى الحلول العملية. ويقول: إن مقدارًا صغيرًا من الممارسة أفضل كثيرًا من الوعظ. وكان يبدي الاحترام لجميع الأديان، وتأثر بالقرآن وبسيرة الرسول صلى الله عليه وسلم، فكان يؤمن بأن الإسلام هو دين السلام، ولديه صداقات عديدة مع المسلمين والشخصيات الإسلامية.

وأشارت رئيسة منتدى غاندي للحوكمة الأخلاقية للشركات إلى أن إسهامات غاندي شملت مجالات البيئة والاقتصاد والتعليم، ولم تقتصر على السياسة فقط؛ إيمانًا منه بخدمة البشرية والمساواة بين البشر ومحاربة الجهل والعنصرية؛ حيث أكد كثيرًا على أهمية التعليم لتجاوز كل ذلك والنهوض بالشعوب. وكان يؤمن بأهمية المحافظة على البيئة وتطويرها وتشجيع الناس على احترامها، وكان له دور بيئي كبير من خلال استخدامه شخصيًّا أقلَّ الموارد المتاحة وحرصه على إعادة التدوير.

وقالت رادهاكريشنا: إن العالم الْيَوْم يواجه تحديات كثيرة مع التقدم العلمي والتقني، ويشهد انهيارات اقتصادية ومشاكل في زيادة معدلات الهجرة والعنف. ونحن اليوم، أكثر من أي وقت مضى، بحاجة إلى هذا الفكر لمواجهة العنف والعولمة التي تكرس الصراع والعنصرية ومن أجل بناء عالم يتبنَّى سياسة اللاعنف والسعي الدائم لإيجاد الحلول السلمية.

الجدير بالذكر أن شوبهانا رادهاكريشنا هي الرئيس التنفيذي لـ«منتدى غاندي للحوكمة الأخلاقية للشركات» الذي شكله «المؤتمر الدائم للمؤسسات العامة» (SCOPE) لتعزيز ممارسات الأعمال الأخلاقية، والنزاهة التنظيمية في مؤسسات القطاع العام التابعة لحكومة الهند. سافرت إلى دول عدة، ولديها أكثر من 35 عامًا من الخبرة في العمل الاجتماعي في مشاريع التنمية في أجزاء مختلفة من الهند. وقد سعت من خلال خبراتها ضمن أعمال غاندي البنَّاءة في التنمية والتطوير الاجتماعي ورفاهية المجتمعات الفقيرة، إلى تكريس حياتها لقضية خدمة الفقراء في الحصول على المساواة والاعتماد على الذات وتحقيق السلام والعدالة والكرامة.


 



الاشتراك في النشرة الإخبارية

تتضمن النشرة الإخبارية على مقالات أخر الإصدارات، والمشاريع البحثية، والفعاليات

اتصل بنا

مركز الملك فيصل للبحوث والدراسات الإسلامية
صندوق البريد: 51049
الرياض 11543
المملكة العربية السعودية
رقم الهاتف: 00966114652255
رقم الفاكس: 00966114659993
البريد الإلكتروني: kfcris@kfcris.com

جميع الحقوق محفوظة لمركز الملك فيصل © 2018