متابعات إفريقية، العدد العاشر
المحرر: د. محمد السبيطلي


اهتم هذا العدد من متابعات إفريقية بدراسة تمدد الحركات الدينية المتشددة في القارة الإفريقية. فمنذ سنوات اتجهت أنظار المتابعين والباحثين والمهتمين بمختلف خلفياتهم السياسية والفكرية نحو تنامي نفوذ الحركات الإرهابية وانتشارها في القارة الإفريقية. فخارطة التطرف والتشدد الديني ما انفكت تتمدد وتتحرك في اتجاهات جديدة لم تصبها سابقًا ظاهرة الحركات الدينية المسلحة. وهو ما شكل تهديدًا جديًّا للأمنيْنِ الإقليميِّ والدوليِّ، على الرغم من الخطط والإستراتيجيات المحلية والإقليمية المدعومة دوليًّا، وبخاصة في منطقة الساحل وشرقيّ إفريقيا؛ لذلك صار التساؤلُ عن أسباب إخفاق الحكومات والمجموعات الإقليمية والجهود الدولية في لَجْم التشدد ومنع تمدده إلى مناطق ومساحات جديدة أمرًا مُلِحًّا، وذلك عبر تقويم سياسات وجهود مكافحة الإرهاب. لقد كشفت خارطة تمدد الحركات الإرهابية في إفريقيا ثغرات إستراتيجية وتكتيكية عدة في منظومة مكافحة الإرهاب.