الفصحى والعامية، المندثرة والحية: نقاشات حول إصلاح اللغة بين الصينية والعربية

التاريخ: 2024-07-16

محاضرة افتراضية | | 2024-07-16

استضاف كرسي اليونسكو لترجمة الثقافات في مركز الملك فيصل للبحوث والدراسات الإسلامية، يوم الثلاثاء ١٠ محرم ١٤٤٥هـ الموافق ١٦يوليو ٢٠٢٤م، بدعم من هيئة الأدب والنشر والترجمة، محاضرة افتراضية بعنوان: الفصحى والعامية، المندثرة والحية: نقاشات حول إصلاح اللغة بين الصينية والعربية.

ألقاها د. مايكل جيبس هيل، أستاذ مشارك في اللغات والآداب الحديثة في كلية وليام وماري. قدَّمَت د. منيرة الغدير (رئيسة كرسي اليونسكو) الكرسيَّ ومختبرَ ترجمة الثقافات، وأدار المحاضرة أ. د. مبارك القحطاني (أستاذ في اللغويات التطبيقية والترجمة، جامعة الملك سعود).

تناولت المحاضرة مجموعة من الدراسات المقارنة حول الترجمة وإصلاح اللغة بين الصينية والعربية في النصف الأول من القرن العشرين، استنادًا إلى كتابات المفكرين الصينيين المسلمين الذين تعاملوا مع اللغة العربية والقرآن الكريم في أثناء عملهم في الصين ومصر في ثلاثينيات وأربعينيات القرن العشرين.